إضافة رد
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-24-2012, 04:00 PM   #1
عضو نشيط

الصورة الرمزية بجعة الحب

تاريخ التسجيل: Apr 2012

رقم عضويتي: 58

مشاركاتي: 99

افتراضي علاج السكر , علاج مرض السكر , ماهو علاج السكر









علاج السكر , علاج مرض السكر , ماهو علاج السكر



تعريف مرض السكري:


حالة مرضية مزمنة تتميز بارتفاع معدل السكر في الدم نتيجة عدم أو نقص إفراز هرمون الأنسولين.

أنواع داء السكري:


النوع الأول أو ما يسمى بسكري الصغار ( يعتمد في علاجه على الأنسولين)
يصيب عادة الأطفال أو الشباب فجاءه وبدون وجود أسباب معروفه وهو يحدث نتيجة نقص إفراز هرمون الأنسولين من غدة البنكرياس.
النوع الثاني أو سكري الكبار (لا يعتمد علاجه على الأنسولين)
يظهر عادة في منتصف العمر خاصة عند الأشخاص ذوي الوزن الزائد.
سكري الحمل
يظهر خلال فترة الحمل وفي معظم الحالات يختفي المرض بعد الولادة (يعتمد علاجه على الأنسولين)
الأعراض:

شعور دائم بالعطش
زيادة في التبول
نقص الوزن (خاصة في النوع الأول)
الشعور العام بالإعياء والتعب
كثرة ألاصابه بالالتهابات وخاصة التهابات الجلد
أهمية علاج داء السكري:

إن ارتفاع نسبة السكر في الدم لها آثار جانبيه ومضاعفات على خلايا ووظائف أعضاء الجسم وخاصة ألاوعيه الدموية, القلب, الكلى, العيون والأعصاب. كما إن الارتفاع أو الانخفاض المفاجئ في نسبة السكر في الدم قد تؤدي إلى الغيبوبة.

العلاج:




علاج السكر , علاج مرض السكر , ماهو علاج السكر




1. الغذاء المتوازن:

يعتبر الغذاء المتوازن من أهم الخطوات للمحافظة على نسبة طبيعية للسكر في الدم و يتم ذلك بواسطة الخطوات التالية:

المحافظة على روتين غذائي منتظم وخاصة عند الأشخاص الذين يستخدمون الأنسولين كعلاج.
التقليل من الدهون في الطعام وخاصة المشبعة منها و المتواجدة في الزبده والدهون الحيوانية و التعويض باستخدام الزيوت النباتية.
تجنب السكريات البسيطة والمتواجدة في الحلويات, العسل, الكيك والمشروبات الغازية.
الإكثار من الألياف والحبوب.
الإكثار من الخضراوات.
الحد من تناول الكحول.
2. الرياضة:

وهي الخطوة الثانية المهمة.مثال على ذلك: المشي السريع, التنس, السباحة و الايروبيك.

حافظ على ممارسة الرياضة بانتظام ابتداء من 20 دقيقة 3 مرات في الأسبوع مع الزيادة في ذلك حسب المقدرة.

3. الأدوية:

يجب المحافظة على تناول الأدوية حسب نصائح الطبيب.

4. الأنسولين:يجب اتباع النصائح التالية:

المحافظة على اخذ الجرعة الصحيحة من الأنسولين عند الموعد المحدد.
تناول وجبات صغيرة ومتعددة خلال اليوم.
المحافظة على قياس نسبة السكر في الدم بشكل منتظم عن طريق استخدام جهاز قياس السكر المنزلي


علاج السكري.. لدى كبار السن

ضبط سكر الدم مهم لتقليل أضراره في العينين والكليتين والأعصاب
كمبردج (ولاية ماساتشوستس الأميركية): نانسي كيتنغ*
أصبت بمرض السكري من النوع الثاني منذ 12 عاما، وعمري الآن 81 سنة، وأتناول أدوية «ميتفورمين» و«جانوفيا». ولم يقترح عليّ الطبيب قط أن أقوم بمراقبة جسمي بأي جهاز على مدى اليوم. وقد ظل مستوى «الهيموغلوبين إيه 1 سي» يتزايد لديّ ووصل إلى قيمة 7. هل يجب عليّ تناول علاج أقوى؟

إنك مصاب بالسكري من النوع الثاني، الذي كان من المعتاد تسميته «السكري لدى البالغين». وهذا النوع من السكري ينجم بالدرجة الرئيسية عن مقاومة الجسم للأنسولين. وفي العادة يساعد الأنسولين على إخراج سكر الدم (أي الغلوكوز) من مجرى الدم وتوجيهه نحو داخل الخلايا، حيث يتم استخدامه لاستهلاك الطاقة. وتظهر حالة مقاومة الأنسولين، عندما تقوم الخلايا بالامتناع عن تقبل الأنسولين، ولذا فإن كميات السكر الدائرة في مجرى الدم تزداد، ويؤدي الدم المملوء بالسكر إلى عدد من المشكلات، ومنها إحداث الأضرار في العينين والكليتين والأعصاب، إضافة إلى زيادته لأخطار التعرض للنوبة القلبية والسكتة الدماغية.

* مستويات وقيم

* ويمكنك أن تهنئ نفسك على أنه وبعد 12 عاما من الإصابة بالسكري فإن مستوى «الهيموغلوبين إيه 1 سي» hemoglobin A1c يظل لديك في قيمة 7.

ويقيس مستوى «الهيموغلوبين إيه 1 سي» كميات السكر التي «التصقت» بالهيموغلوبين، وهو البروتين الموجود في خلايا الدم الحمراء. ويعكس هذا المستوى مستويات سكر الدم على مدى الأشهر القليلة الماضية. ويتمثل هدف غالبية مرضى السكري في الحفاظ على هذا المستوى في قيمة 7، أو أقل. وهذه القيمة هي التي تمثل ضبطا صارما إلى حد كبير لمستويات سكر الدم.

أما الضبط الأشد صرامة لدى المرضى الكبار في السن فقد يؤدي إلى ظهور مستويات منخفضة خطيرة من سكر الدم، أي حالة «نقص السكر» hypoglycemia، الأمر الذي يؤدي إلى التشوش الذهني، والدوار، والإغماء، ولذلك فان مستوى «الهيموغلوبين إيه 1 سي» بقيمة 8 أو إقل، يمكن أن يمثل هدفا معقولا لهم.

* أدوية علاجية

* ومن المعقول جدا تناولك لعقار «ميتفورمين» metformin «غلوكوفايج» (Glucophage) للسكري من النوع الثاني، فغالبية المرضى يحتاجون إلى دواء لضبط مستوى سكر الدم. ولهذا الدواء مزايا أفضل من الأدوية الأخرى، فهو يخفض مستويات سكر الدم، إلا أنه لا يخفضها بشكل كبير ولذلك لا يعرض المرضى إلى خطر حدوث حالة «نقص السكر». كما أنه، بخلاف الأدوية الأخرى لعلاج السكري، لا يتسبب في زيادة الوزن. كما أنه عقار قديم، ولذلك فإن له سجلا حافلا، ويتوفر بأسعار ليست عالية نسبيا.

إلا أن من سوء الحظ، أن غالبية المرضى يحتاجون، مع مرور الزمن، إلى أدوية إضافية لتقليل مستويات سكر الدم لديهم وبالتالي للحفاظ على مستوى «الهيموغلوبين إيه 1 سي» في نطاق قيمه السليمة. وفي دراسة موسعة لمرضى كان مستوى السكر لديهم قد تم ضبطه بدواء واحد فقط، ظهر أن نصفهم كانوا بحاجة إلى دواء إضافي بعد مرور ثلاث سنوات (من بدء علاجهم ـ المحرر)، فيما احتاج ثلاثة أرباعهم إلى عدد من الأدوية أو إضافة حقن الأنسولين للتوصل إلى الهدف المطلوب بعد مرور تسع سنوات.

إنك تتناول الآن دواء ثانيا هو «سيتاغليبتن» sitagliptin («جانوفيا» Januvia)، وهو متوفر أيضا في توليفة من حبة دوائية تحتوي على «ميتفورمين» تسوق باسم «جانوميت» janumet. وقد أجازت وكالة الغذاء والدواء الأميركية عقار «سيتاغليبتن» عام 2006، وهو العقار الوحيد من صنفه ـ المسمى مثبطات دي بي بي-4 DPP-4 inhibitors ـ في أسواق الولايات المتحدة.

إن وضعك جيد، إلا أن أكثر المصابين بالسكري الذين يتناولون الأدوية سيحتاجون بالتدريج إلى حقن الأنسولين. وربما كنت قد عولجت بعقار «سلفانيلوريا» sulfonylurea من قبل، وهو من صنف كان يُستخدم منذ زمن طويل. وإن لم تكن قد تناولته، وكان مستوى «الهيموغلوبين إيه 1 سي» يرتفع لديك، فعليك بمحاوله تناول هذا الدواء قبل الإقدام على حقن الأنسولين.

* مراقبة السكر

* أما في ما يخص مراقبة سكر الدم لديك، فهنا ندخل في حالة من اللا تعيين. فالمرضى الذين يحتاجون الأنسولين قد تكون مراقبة غلوكوز الدم مساعدة لهم، إلا أنها ليست ضرورية للذين يتناولون الأدوية.
وقد وجدت دراسة للمرضى الذين كانوا يتناولون أدوية عبر الفم لعلاج السكري نُشرت في المجلة الطبية البريطانية، أن المراقبة الذاتية لمستويات سكر الدم لا تحسن من عملية ضبط مستوى «الهيموغلوبين إيه 1 سي».

ولأنه لا فائدة من مراقبة سكر الدم، ولأنها ترتبط بالشعور بعدم الراحة عند تعريض الإصبع لوخزة الإبرة لتحليل الدم، فإنني لا أوصي الكثير من المرضى الذين يتناولون أدوية عبر الفم، بإجراء مراقبة ذاتية.
ومع ذلك فإن عددا من الأطباء يوصون بذلك لأنهم يعتقدون أن ذلك يشكل حافزا للمرضى لتناول غذاء أفضل وإجراء التمارين الرياضية.

وفي اعتقادي أن كل الأمر يتلخص في ما يلي: إن كان مستوى «الهيموغلوبين إيه 1 سي» لديك يواصل ارتفاعه، فإنك بحاجة إلى علاج أقوى، قد يشمل حقن الأنسولين.
أما مراقبة غلوكوز الدم لديك الآن فهي غير ضرورية، إلا أنها قد تساعدك إذا تناولت الأنسولين. اهتم بغذائك ونشاطك البدني، فالتقدم في هذين المجالين قد يبعدك عن اللجوء إلى حقن الأنسولين. كما أن من المهم أيضا ضبط مستويات ضغط الدم والكولسترول لديك، لأن ذلك يقلل من احتمالات حدوث أمراض القلب. وتفترض الدراسات أن ضبط سكر الدم قد يكون أكثر أهمية لتقليل أخطار حدوث أضرار في الأوعية الدموية الشعرية في العينين والكليتين والأعصاب، أكثر من خفضه لأخطار النوبة القلبية أو السكتة الدماغية.

* طبيبة في مستشفيَي بريغهام والنساء خدمات «تريبيون ميديا»


علاج داء السكري :


داء السكري من الأمراض التي لايتوفر لها الشفاء التام، ولكن يمكن السيطرة عليه بالحفاظ على مستوى الجلوكوز بالدم في الحدود الطبيعية.

ويتلخص أسلوب العلاج فيما يلي:

1. نظام غذائي : للحفاظ على الوزن المثالي وتقليل كمية السعرات التي يتناولها المريض.

2. ممارسة الرياضة بإنتظام.

3. العلاج بالأدوية التي تعمل على ضبط مستوى الجلوكوز في الدم وهي إما في صورة أقراص أو حقن أنسولين.

4. الفحص الذاتي وهو إما تحليل لمستوى الجلوكوز بالدم عن طريق أجهزة صغيرة في حجم الآلة الحاسبة أو تحليل الجلوكوز والكيتون في البول ويقاس عن طريق الشرائط ويساعد الفحص الذاتي على تحديد أثر الغذاء والرياضة والأدوية على السكري ويجب تدوين النتائج دوريا وعرضها على الطبيب عند مراجعته لإجراء التعديلات على أساليب العلاج.

ويقوم الطبيب المعالج بتقييم حالة كل مريض و متابعتها للوصولالى انسب أساليب العلاج آخذا في الإعتبار نوعية داء السكري وإستجابة المريض.


هل هناك وقاية من داء السكري ؟


يمكن التقليل من احتمالات الإصابة به عند إتباع الطرق التالية:

* المحافظة على وزن الجسم الطبيعي ومكافحة السمنة عن طريق :
o إتباع العادات الغذائية الصحية ، زيادة تناول الخضروات والفواكه الطازجة، لما تحتويه من ألياف، وتناول قدر مناسب من البروتينات، والتقليل من الأطعمة السكرية.
o ممارسة الرياضة كجزء من الحياة اليومية.

ماهو داء السكري؟

هو داء مزمن يتصف بإرتفاع معدل الجلوكوز بالدم ( الجلوكوز هو سكر بسيط ينتج عن تفكك الطعام والشراب بعد تناوله ) وسبب ذلك هو عجز غدة البنكرياس( الموجودة في تجويف البطن ) عن تأمين القدر الكافي من هرمون الأنسولين ( وهو مادة كيميائية تنظم معدل الجلوكوز في الدم وتساعد على دخوله الخلايا ليزودها بالطاقة اللازمة ).


ماهي العوامل المسببة لداء السكري ؟

هناك عوامل كثيرة قد تؤدي الى الإصابة بهذا المرض أهمها مايلي :

1. العامل الوراثي أو التاريخ العائلي لداء السكري.

2. السمنة.

3. قلة النشاط البدني.

4. إستخدام بعض الأدوية لفترات طويلة.

ماهي أعراض داء السكري ؟

1. العطش الشديد ويؤدي إلى كثرة شرب الماء وكثرة التبول.

2. الإحساس بالجوع بالرغم من تناول الأكل بكثرة.

3. نقص الوزن.

4. التعب والإعياء.

5. ألم وتنمل الأطراف.

6. عتامة النظر.

7. تأخر التئام الجروح


مضاعفات السكري :



وهي تحدث بسبب عدم ضبط مستوى الجلوكوز في الدم وتنقسم الى قسمين :


1. مضاعفات سريعة الحدوث :


* إرتفاع أو إنخفاض مستوى الجلوكوز في الدم ومايتبع ذلك من أعراض.
* عدم وضوح الرؤيا.
* الإصابة بالأمراض المعدية والإلتهابات.


2. مضاعفات بطيئة الحدوث :


وتحدث على مدى سنوات وتؤثر أساسا على الشعيرات الدموية.

* أمراض القلب نتيجة إعتلال شرايينه.
* إرتفاع ضغط الدم.
* إعتلال الكليتين.
* إعتلال الأعصاب


العلاج :


قد يصف لك الطبيب المعالج حقن الأنسولين حيث الحبوب الخافضة للسكر أثناء الحمل قد تؤثر على الجنين أو تسبب التشوهات ويجب عليك مراعاة الآتي :

· حاولي أن تتعلمي حقن نفسك بالإبرة ولا تعتمدي على الغير دائما.

· أحفظي الأنسولين في برودة معتدلة مع عدم إستخدام الأنسولين إذا تغير لونه أو شكله أو انتهت مدة صلاحيته.

· تعرفي على أماكن حقن الأنسولين ويجب تغيير الحقن باستمرار.

· إذا تأثر الجلد من كثرة الحقن أتركي المكان المتأثر لفترة حتى يعود لطبيعته.



المتابعة :



· على مريضة السكري الإهتمام بالمتابعة مع الطبيب المعالج والحرص على عمل التحاليل اللازمة عند كل زيارة.

· يفضل أن يكون للمريضة جهاز فحص سكر بالمنزل وذلك للتأكد من مستوى السكر في أوقات اليوم وعند الشعور بعلامات إرتفاع أو انخفاض للسكر والمستوى المطلوب للحامل المصابة بالسكر صائم أقل من 100 ملجم ( 5.8مليمول ) بعد الأكل بساعتين أقل من 120 ملجم ( 6.7 مليمول )


علامات هبوط السكر :

1. الرعشة.

2. العرق الغزيز.

3. الدوخة أو الدوار.

4. الجوع الشديد.

5. خفقان.

6. تشويش الرؤية.

7. التوتر والعصبية دون سبب واضح.

( إذا لم يعالج وذلك قد يؤدي الى تشنجات )


العلاج



تناول كمية من السكريات مثلا :

· كأس عصير محلى أو 3 حبات تمر أو حلوى أو سكر بالملعقة
أو مكعبات أو مذابة في ماء أو نصف كأس من المشروبات الغازية المحلاة.

· إذا كان بقى على موعد الوجبة القادمة أكثر من ساعة تناولي وجبة خفيفة كالخبز أو ساندوتش مع
شريحة صغيرة من الجبن مع شاي أو حليب بدون سكر أو علبة زبادي قليلة الدسم.

السكر مع الحمل :


سكري الحمل نوعان وعادة مايصيب المرأة قبل أو أثناء الحمل وغالبا ما تحدث الإصابة بالسكري في الشهر الخامس والسادس من الحمل أو الأسبوع (24-28) منه .. ويختفي بعد الولادة مباشرة أو بفترة قصيرة منها.

وسكري الحمل من الممكن أن يصيب أي امرأة ولكن هناك فئة أكثر عرضة للإصابة من غيرها :

· التي سبق أن أنجبت طفل كبير الحجم( أكثر من 4 كيلو جرام ) أو أصابتها بسكري حمل سابق.

· التي تعاني من زيادة كبيرة في الوزن أو السمنة.

· من تستخدم أدوية تسبب ارتفاع السكر كالكورتيزون وغيره.

* التي سبق إنجابها لأطفال متوفين بحالات تعدد الحمل أكثر من 4 مرات لسبب غير معروف أو سوابق إجهاض متكرر.


هل هناك خطورة على الحمل مع السكري ؟


الإرتفاع في سكر الدم قد يسبب مضاعفات للأم أو الجنين منها :


· تشوهات الجنين أو الوفاة المفاجئة له أو الإجهاض أو الولادة المبكرة.

· زيادة حجم الجنين مما يسبب مخاطر أثناء الولادة القيصرية.

· إصابة المولود بالصفار أو صعوبة التنفس أو الهبوط في سكر الدم.

· قد يصاحب إرتفاع سكر الدم إرتفاع في ضغط الدم للحامل خصوصا للمصابة بالسكري المزمن.

إذا كانت الحامل مصابة بمضاعفات السكري المزمن فإن الحمل يشكل خطورة على الأم الحامل.


ماالذي ينبغي عمله لتجنب تلك المخاطر ؟



· ينبغي إتباع الإرشادات الصحية للغذاء والدواء والنشاط الرياضي مع الإهتمام بضغط مستوى السكر في الدم والمتابعة المستمرة مع الطبيب المعالج.

· خذي حقنة الأنسولين قبل الأكل ثم تناولي الوجبة ( الإفطار أو العشاء ) بعد الحقن بوقت قصير لايزيد عن نصف ساعة.

· تأكدي من نوع الحقن المستخدمة.

50 وحدة أنسولين


0.5 مل

وحدة أنسولين

1 مل


اتبعي الخطوات التالية لحقن الأنسولين

1. تأكدي من الجرعة المطلوبة.

2. امسحي غطاء قارورة الأنسولين بالمسحة المعقمة.

3. اسحبي هواء في الحقنة على قدر جرعة الأنسولين.

4. أكبسي الهواء داخل قارورة الأنسولين المعكر ثم أخرجي الإبرة فارغة دون أن تسحب أي كمية من الأنسولين.

5. اسحبي هواء في الحقن على قدر جرعة الأنسولين الصافي.

6. ادخلي الهواء داخل قارورة الأنسولين الصافي ثم اقلبي القارورة واسحبي انسولين صافي على قدر الجرعة المطلوبة ( خذي كمية زائدة قليلا عن الجرعة من الصافي ، اضربي ضربات خفيفة على الإبرة لإستخراج فقاعات الهواء وأخرجي معه الكمية الزائدة مع ضبط الجرعة على القدر المطلوب).

7. ادخلي الإبرة في قارورة الأنسولين المعكر وأسحبي منه الجرعة المطلوبة من العكر أو على قدر مجموع الجرعتين الصافي + العكر وبذلك تكون الحقنة جاهزة.

8. إذا سحبتي أي كمية زائدة بعد خلط الأنسولين المعكر مع الصافي تخلصي من الكمية التي سحبتها وابدأي التحضير بنفس الحقنة من البداية.

9. إذا كان الأنسولين الموصوف لك نوع واحد فأدخلي هواء في قارورة الأنسولين ثم اقلبي القارورة و أسحبي مباشرة مع التخلص مع فقاعات الهواء أن وجدت بالطريقة المذكورة سابقا.

10. للحقن أرفعي الجلد قليلا ادخلي الأبرة بشكل مستقيم أو مائل قليلا واكبسي الأنسولين مباشرة ثم انزعي الإبرة واضغطي مكان الحقنة بإصبعك قليلا بدون دعك.


التغذية :

· أول خطوة في العلاج هي النظام الغذائي.

· تجنبي الأطعمة التي تحتوي على سكريات كالحلوى والكيك وغيره مع التقليل من الأطعمة التي تحتوي سكريات طبيعية كالتمر والفواكه.

· راقبي الوزن بحيث يكون في معدل الزيادة الطبيعية مع الحمل من 9 الى 10 كجم.

· تناولي الإفطار خلال ساعة من صحوك من النوم مع عدم تأخير أو إلغاء أي وجبة حتى لاتصابي بانخفاض سكر الدم.

· قللي من الملح والأطعمة الدسمة والمقليات ويفضل الشوي أو السلق في عملية الطبخ مع إزالة الشحوم من اللحم والجلد من الدجاج والسمك باستخدام زيوت نباتية بديلة للسمن والزبدة.

· أكثري من شرب الماء تقريبا 8 أكواب يوميا وتناولي الحليب أو اللبن الزبادي قليل الدسم بما يعادل 4 أكواب يوميا حتى يزودك بالكالسيوم والفيتامينات.

· قللي من ( الشاي والقهوة والمشروبات الغازية) والإمتناع عن التدخين.

· تناولي الأغذية التي تحتوي على ألياف في تكوينها مثل الخضار خصوصا ذوات اللون الأخضر والفواكه والحبوب والبقول بقشورها، الخبز الأسمر والنخالة.

· حافظي على تنويع وجباتك وقسميها الى 6 وجبات صغيرة خلال اليوم ( إفطار وجبة خفيفة - " ضحى"- غداء وجبة خفيفة- " عصر"- عشاء - وجبة خفيفة عند النوم ) وتنظيم وقت الأكل.


أخطاء شائعة يجب تجنبها في الحمية الغذائية :


تبين الدراسة أن هناك كثيرا من الأوهام التي تراكمت عند بعض الناس فيما يختص بالحمية الغذائية وهذه الإعتقادات الشعبية بسبب صعوبة في العلاج وهذه بعض النماذج:


الخطأ الأول :

أن عسل النحل مفيد لمرضى السكري وهذا الإعتقاد سائد في كل الأذهان حتى أن بعض المرضى يتخذون من العسل علاج للسكر والعسل فيه شفاء لأمراض كثيرة أخرى ولكن لم تثبت جدواه في علاج مرض السكري ، وهو يحتوي على نسبة جلوكوز تتراوح مابين 20- 34% ونسبة من السكر فركتوز ويرتفع في الدم بعد تناول العسل.


الخطأ الثاني :

أن الخبز المحمص والخبز البر أقل ضررا لمرضى السكري وهذا أيضا خطأ شائع اذ أنه عند تحميص الخبز فان الماء ينزع منه ولكن كمية السعرات الحرارية تظل كما هي.


الخطأ الثالث :



أن يمنع أكل الأرز ويمكن استبداله بالبرغل وهذا غير صحيح اذ أن استعماله بالكمية المسموح بها حسب خطة تنظيم الغذاءلايضر ولكن الأرز والبرغل متشابهان تماما وقد وجد أن كوبا من الأرز يعادل 1/2 كوب من البرغل.


الخطأ الرابع :


أن استعمال الفواكه الحامضة مثل العنب والحصرم والجريب فروت والفاكهة غير الناضجة لايضر بمرضى السكر وهذا خطأ فا، مقدار السكر الموجود في الفواكه لايتغير سواء كانت هذه الفواكه ناضجة أو غير ناضجة.


الخطأ الخامس :

أن المهم في الحمية ينحصر في إتقاء الحلويات فقط وهذا أيضا حطأ فقد يمتنع المريض عن أكل الحلويات ولكنه يسرف في استعمال أطعمة أخرى ذات سعرات حرارية عالية مما ينتج عنه البدانة وهذه تشكل أصعب عامل في معالجة السكر لأنها تقاوم فعالية الأنسولين، وتخفيف الوزن يبقى هو حجر الزاوية في علاج مرض السكر.


الخطأ السادس :

اعتقاد شائع بأن تحلية السكارين مضرة وهذا خطأ فان التجارب برهنت أن السكارين يزيد من نسبة سرطان المثانة في الفئران فقط بعد إعطائها كمية كبيرة جدا من السكارين ولكن لم يثبت تأثير مماثل في الإنسان ولم تمنع جمعية السكر الأمريكية والأوربية التحلية بالسكارين.


الخطأ السابع :

أن زيت الذرة لايزيد الوزن وهذا خطأ شائع فكل الزيوت تحتوي على نفس النسبة من الوحدات الحرارية ويتميز زيت الذرة على غيره من الدهون غير المشبعة ( Unsatturated) أنها تخفض مستوى الكلوستيرول في الدم واذا اراد مريض السكر أن يخفف من وزنه فعليه ألا يستعمل الدهون والزيوت بأنواعها والأفضل تناول الطعام مشويا أو مسلوقا.


نصائح عامة لمرضى السكري :

1. ننصح بالنوم مبكرا والإستيقاظ مبكرا. وبذلك يمكن تناول الطعام والعلاج في الوقت المناس وتستطيع تنظيم الأعمال اليومية بشكل مريح.

2. المحافظة على نظافة الجسم وأخذ حمـــام بانتظام والعـــناية بالجـــلد ودهنــه بالكـــريمات الــــمرطبة والعناية بشكل خاص بالجروح والمدامل والألتهابات ومعالجتها عند الطبيب.

3. العناية بالقدمين .. هام جدا فيجب إختيار الحذاء المناسب بحيث لايكون ضيقا ويجب معالجة التهابات القدمين والاثفان ( المسامير ) بعناية عند أخصائي أمراض الجلد كما يجب غسلها يوميا وتنشيفها جيدا.

4. نظافة الأسنان ضرورية ويجب أن تكون يومية.

5. الإمتناع عن التدخين والمشروبات الكحولية.

6. تجنب الجلوس في وضعيات سيئة قد يؤثر على جريان الدم في الأطراف.

7. الحذر من تلقي المعلومات والنصائح أو العلاجات من الآخرين.. فكثيرا ما تكون خاطئة .. استشر طبيبك أفضل لك.

8. عند القيام برياضة مفاجئة أو عمل مبدئي غير اعتيادي.. تناول عصير أو قلل من كمية العلاج.. بعد إستشارة الطبيب المعالج.

9. مراجعة الطبيب بإنتظام وحسب الإرشادات المعطاه وذلك ضمن برنامج المتابعة الدورية.

10. الدواء أو الأنسولين يجب أن يؤخذ في الوقت المحدد..
بدون تأخير وكذلك الطعام.

11. تجنب مواد التحلية إلا بعد إستشارة الطبيب المعالج وأخصائي التغذية.

12. يجب معرفة أخطار البدانة معرفة تامة لكي نتجنبها وهي تقلل من نشاط صاحبها وتجعله أكثر عرضة للإصابة بمــــرض السكري والتهاب المرارة وإرتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والشرايين والمفاصل والتهــــاب الأعصــــــاب والجـــــلد.

13. يمكن لمريض السكر المواظبة على الرياضة التي يحبها مثل الجري الخفيف أو كرة القدم والسباحة ويمنع المريض من ممارسة الرياضة الخطرة مثل الغوص في أعماق البحر أو المصارعة والملاكمة ويراعى عند ممارسة الرياضة البدنية أحد أمرين: إما أن تنخفض كمية الأنسولين أو تزيد كمية الأكل.

14. المهن المحظور على مريض السكر ممارستها والتي ينتج عنها بعض الأخطار مثل قيادة الطائرات أو قيادة الباصات وسيارات الشحن الكبيرة.

15. نصيحة لمرضى السكر عند الزواج ألايتم الزواج بمريضة بنفس المرض وذلك للتخفيف من نسبة انتقال المرض للأطفال.



إرشادات خاصة بالحمية الطعامية :

1. تناول وجبات الطعام في الأوقات المحددة وبالكميات المسموح بها، وتجنب الوجبات الكبيرة.

2. يفضل تقسيم الوجبات الى 3 وجبات رئيسية و2-3 وجبات خفيفة وذلك حس إرشادات قسم التغذية.

3. يجب أن يكون الغذاء متنوعا ويحتوى على المجموعات الغذائية الأربعة :

o مجموعات الحليب.


o مجموعة الخضار والفواكه.

o مجموعة النشويات.

o مجموعة البروتينات.



4. الإقلال بشكل عام من الدهنيات وخاصة الحيوانية المحتوية على الكولسترول مثل الدهن الموجودة باللحم والسمن البلدي والزبدة والقشدة وبفضل استعمال زيت الذرة في الطهي.

5. تجنب الحلويات والمكسرات، والتسالي والأطعمة التي لا تدخل في الحمية الطعامية الضرورية.

6. تجنب المشروبات الكحولية.

7. تجنب مواد التحلية إلا بعد إستشارة الطبيب المعالج وأخصائي التغذية.

8. تجنب تعاطي المخللات والمواد الحريفة التي تساعد على فتح الشهية.

9. الإكثار من أكل خضروات السلطة حتى بين الوجبات الرئيسية.

10. إذا كنت ممن يتعاطون عقار الأنسولين فعليك الإحتفاظ دائما في جيبك بقطعة من السكر أو الحلوى واذا لم يتيسر ذلك فعليك بتناول علبة من العصير من أقرب محل اذا شعرت بأعراض هبوط السكر في الدم مثل العــرق الغزيز ودقــات القلب وبرودة في الأطـراف مع شعور شديد بالجوع ودوخه.

11. يستحسن الإقلال من الأكل خارج المنزل مثل العزائم والمطاعم اذ أن هذا يتيح للشخص أن يأكل أكثر من العادة كما أنه من العسير أتباع الحمية الغذائية في هذه الأماكن.

12. تناول الماء بأي كمية حين تشعر بالعطش.



ugh[ hgs;v < lvq lhi,


بجعة الحب غير متواجد حالياً رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
السكر, علاج, ماهو, مرض

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
علاج القولون , علاج القولون العصبى , علاج للقولون العصبي بجعة الحب صحة ، طب بديل ، تغذية ، أعشاب ، ريجيم 0 09-24-2012 02:55 PM
علاج البواسير , ماهو علاج البواسير , طرق علاج البواسير بجعة الحب صحة ، طب بديل ، تغذية ، أعشاب ، ريجيم 0 09-24-2012 02:42 PM
علاج السمنة , علاج السمنة المفرطة , علاج السمنه بجعة الحب صحة ، طب بديل ، تغذية ، أعشاب ، ريجيم 0 09-24-2012 02:28 PM
فوائد الصيام لمرضى السكر بنت الحجاز صحة ، طب بديل ، تغذية ، أعشاب ، ريجيم 0 08-01-2012 02:34 PM
الافراط في تناول السكر يضعف القدرة الذهنية تعبت أشتآق ~ صحة ، طب بديل ، تغذية ، أعشاب ، ريجيم 0 05-30-2012 01:08 PM

الساعة الآن 02:58 AM
Powered by vBulletin